التربية الوطنية

اهلاً وسهلاً بكل الطلاب الأعزاء في ثانوية المتفوقين
التربية الوطنية

تربوي تعليمي يهتم بالقضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية في سورية والوطن العربي والعالم


    الحقوق والحريات والواجبات

    شاطر

    youss141
    Admin

    عدد المساهمات : 46
    تاريخ التسجيل : 10/12/2010

    الحقوق والحريات والواجبات

    مُساهمة من طرف youss141 في الخميس نوفمبر 17, 2011 10:28 pm

    1 - لو كانت حرية الرأي مطلقة ... ما النتائج التي تتصور حدوثها ؟؟
    2 - وازن بين الحقوق والحريات والواجبات الواردة في الدستور وشرعة حقوق الانسان .
    3 - سمّ ثلاثة حقوق وثلاثة واجبات وردت في كل من الدستور والشرعة موضحاً كل منها .

    رابط الدستور :
    http://parliament.sy/forms/cms/viewPage.php?id=32&mid=30&cid=84
    رابط الميثاق العالمي لحقوق الانسان :
    http://www.un.org/ar/documents/udhr/

    سامي الدروبي

    عدد المساهمات : 5
    تاريخ التسجيل : 05/10/2011

    رد: الحقوق والحريات والواجبات

    مُساهمة من طرف سامي الدروبي في الأربعاء نوفمبر 23, 2011 2:22 pm

    (1) لو كان الرأي حرية مطلقة :
    لقام بعض دنيئي النفوس بقول بعض الأقوال الجارحة بحق شخص أو فئة معينة مما يؤدي الى ظهور خلافات قد تتطور الى مشكلات تنتج عنها عواقب وخيمة على المجتمع
    تدنى المستى الأخلاقي لبعض النقاد مما يؤدي الى المساس بكرامة بعض الناس

    (2) موازنة بين بعض الحقوق والحريا و الواجبات:
    في الدستور:1- الحرية حق مقدس وتكفل الدولة للمواطنين حريتهم الشخصية وتحافظ على كرامتهم وأمنهم.
    2- المواطنون متساوون أمام القانون في الحقوق والواجبات .
    3- لا يجوز تعذيب أحد جسدياً أو معنوياً أو معاملته معاملة مهينة ويحدد القانون عقاب من يفعل ذلك
    4-كفل الدولة حرية القيام بجميع الشعائر الدينية على أن لا يخل ذلك بالنظام العام.
    في شرعة حقوق الأنسان:
    1-لايعرض أي إنسان للتعذيب ولا للعقوبات أو المعاملات القاسية أو الوحشية أو الحاطة بالكرامة
    2-لكل إنسان الحق، على قدم المساواة التامة مع الآخرين، في أن تنظر قضيته أمام محكمة مستقلة نزيهة نظراً عادلاً علنياً للفصل في حقوقه والتزاماته وأية تهمة جنائية توجه إليه.
    3-لكل إنسان حق التمتع بكافة الحقوق والحريات الواردة في هذا الإعلان، دون أي تمييز، كالتمييز بسبب العنصر أو اللون أو الجنس أو اللغة أو الدين
    4-يولد جميع الناس أحراراً متساوين في الكرامة والحقوق، وقد وهبوا عقلاً وضميراً وعليهم أن يعامل بعضهم بعضاً بروح الإخاء

    (3)

    سامي الدروبي

    عدد المساهمات : 5
    تاريخ التسجيل : 05/10/2011

    رد: الحقوق والحريات والواجبات

    مُساهمة من طرف سامي الدروبي في الأربعاء نوفمبر 23, 2011 2:22 pm

    [quote="سامي الدروبي"](1) لو كان الرأي حرية مطلقة :
    لقام بعض دنيئي النفوس بقول بعض الأقوال الجارحة بحق شخص أو فئة معينة مما يؤدي الى ظهور خلافات قد تتطور الى مشكلات تنتج عنها عواقب وخيمة على المجتمع
    تدنى المستى الأخلاقي لبعض النقاد مما يؤدي الى المساس بكرامة بعض الناس

    (2) موازنة بين بعض الحقوق والحريا و الواجبات:
    في الدستور:1- الحرية حق مقدس وتكفل الدولة للمواطنين حريتهم الشخصية وتحافظ على كرامتهم وأمنهم.
    2- المواطنون متساوون أمام القانون في الحقوق والواجبات .
    3- لا يجوز تعذيب أحد جسدياً أو معنوياً أو معاملته معاملة مهينة ويحدد القانون عقاب من يفعل ذلك
    4-كفل الدولة حرية القيام بجميع الشعائر الدينية على أن لا يخل ذلك بالنظام العام.
    في شرعة حقوق الأنسان:
    1-لايعرض أي إنسان للتعذيب ولا للعقوبات أو المعاملات القاسية أو الوحشية أو الحاطة بالكرامة
    2-لكل إنسان الحق، على قدم المساواة التامة مع الآخرين، في أن تنظر قضيته أمام محكمة مستقلة نزيهة نظراً عادلاً علنياً للفصل في حقوقه والتزاماته وأية تهمة جنائية توجه إليه.
    3-لكل إنسان حق التمتع بكافة الحقوق والحريات الواردة في هذا الإعلان، دون أي تمييز، كالتمييز بسبب العنصر أو اللون أو الجنس أو اللغة أو الدين
    4-يولد جميع الناس أحراراً متساوين في الكرامة والحقوق، وقد وهبوا عقلاً وضميراً وعليهم أن يعامل بعضهم بعضاً بروح الإخاء

    تمام غانم

    عدد المساهمات : 5
    تاريخ التسجيل : 04/10/2011

    رد: الحقوق والحريات والواجبات

    مُساهمة من طرف تمام غانم في الثلاثاء ديسمبر 20, 2011 4:47 pm

    (1) لو كان الرأي حرية مطلقة :
    ستتحول القوانين العامة جميعها الى قانون الغاب
    تدنى المستى الأخلاقي لبعض النقاد مما يؤدي الى المساس بكرامة بعض الناس
    (2) موازنة بين بعض الحقوق والحريا و الواجبات:
    1- الحرية حق مقدس وتكفل الدولة للمواطنين حريتهم الشخصية وتحافظ على كرامتهم وأمنهم.
    2- المواطنون متساوون أمام القانون في الحقوق والواجبات .
    3- لا يجوز تعذيب أحد جسدياً أو معنوياً أو معاملته معاملة مهينة ويحدد القانون عقاب من يفعل ذلك
    4-كفل الدولة حرية القيام بجميع الشعائر الدينية على أن لا يخل ذلك بالنظام العام.

    حسن زغيبي

    عدد المساهمات : 5
    تاريخ التسجيل : 17/11/2011

    رد: الحقوق والحريات والواجبات

    مُساهمة من طرف حسن زغيبي في الخميس ديسمبر 22, 2011 4:35 pm

    (1)
    كان المجتمع سينتقل إلى الفوضى والفساد فلن ينعم الجميع بالراحة من وراء الناس الذين لن يتوقفوا عن الإهانات والشتائم .
    (2)
    في الدستور
    المادة الخامسة والعشرون
    1- الحرية حق مقدس وتكفل الدولة للمواطنين حريتهم الشخصية وتحافظ على كرامتهم وأمنهم.
    2- سيادة القانون مبدأ أساسي في المجتمع والدولة.
    3- المواطنون متساوون أمام القانون في الحقوق والواجبات .
    4- تكفل الدولة مبدأ تكافؤ الفرص بين المواطنين.
    المادة السادسة والعشرون
    لكل مواطن حق الإسهام في الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية وينظم القانون ذلك.
    المادة السابعة والعشرون
    يمارس المواطنون حقوقهم ويتمتعون بحرياتهم وفقاً للقانون.
    المادة الثامنة والعشرون
    1- كل متهم بريء حتى يدان بحكم قضائي مبرم.
    2- لا يجوز تحري أحد أو توقيفه إلا وفقاً للقانون.
    3- لا يجوز تعذيب أحد جسدياً أو معنوياً أو معاملته معاملة مهينة ويحدد القانون عقاب من يفعل ذلك.
    4- حق التقاضي وسلوك سبل الطعن والدفاع أمام القضاء مصون بالقانون.

    في الشرعة
    المادة 1.
    •يولد جميع الناس أحراراً متساوين في الكرامة والحقوق، وقد وهبوا عقلاً وضميراً وعليهم أن يعامل بعضهم بعضاً بروح الإخاء.
    المادة 2.
    •لكل إنسان حق التمتع بكافة الحقوق والحريات الواردة في هذا الإعلان، دون أي تمييز، كالتمييز بسبب العنصر أو اللون أو الجنس أو اللغة أو الدين أو الرأي السياسي أو أي رأي آخر، أو الأصل الوطني أو الاجتماعي أو الثروة أو الميلاد أو أي وضع آخر، دون أية تفرقة بين الرجال والنساء. وفضلا عما تقدم فلن يكون هناك أي تمييز أساسه الوضع السياسي أو القانوني أو الدولي لبلد أو البقعة التي ينتمي إليها الفرد سواء كان هذا البلد أو تلك البقعة مستقلا أو تحت الوصاية أو غير متمتع بالحكم الذاتي أو كانت سيادته خاضعة لأي قيد من القيود.
    المادة 3.
    •لكل فرد الحق في الحياة والحرية وسلامة شخصه.
    المادة 4.
    •لايجوز استرقاق أو استعباد أي شخص، ويحظر الاسترقاق وتجارة الرقيق بكافة أوضاعهما.

    (3)
    ثلاث حقوق
    •لكل شخص الحق في حرية التفكير والضمير والدين، ويشمل هذا الحق حرية تغيير ديانته أو عقيدته، وحرية الإعراب عنهما بالتعليم والممارسة وإقامة الشعائر ومراعاتها سواء أكان ذلك سراً أم مع الجماعة.
    أي كل إنسان له حرية اعتناق الديانة التي يريدها بغض النظر عنها وعن المعتنق.
    •لكل شخص الحق في حرية الرأي والتعبير، ويشمل هذا الحق حرية اعتناق الآراء دون أي تدخل، واستقاء الأنباء والأفكار وتلقيها وإذاعتها بأية وسيلة كانت دون تقيد بالحدود الجغرافية.
    أي لكل إنسن حريته في أن يعبر عن رأيه وفي قبول أو رفض الآراء الأخرى بغض النظر عن السبب أو المكان.
    •لكل شخص الحق في التعلم، ويجب أن يكون التعليم في مراحله الأولى والأساسية على الأقل بالمجان، وأن يكون التعليم الأولي إلزامياً وينبغي أن يعمم التعليم الفني والمهني، وأن ييسر القبول للتعليم العالي على قدم المساواة التامة للجميع وعلى أساس الكفاءة.
    أي لكل الحق في أن يتعلم مع الزاميته و مجانيته في بعض المراحل.

    ثلاث واجبات:
    1- جميع المواطنين مسؤولون في تأدية واجبهم المقدس بالدفاع عن سلامة الوطن واحترام دستوره ونظامه الوحدوي الاشتراكي.
    أي على الجميع واجب المشاركة في حماية الوطن حتى بأرواحهم و القيام بخدمة الوطن في الحرب.
    2- الجندية إلزامية وتنظم بقانون.
    أي أن الأشتراك في الجيش عند موافات الشروط واجب.
    3-أداء الضرائب والتكاليف العامة واجب وفقاً للقانون.
    أي أن الرسوم والضرائب التي تطلبها الدولة لقاء الخدمات التي توفره إجبارية وأساسية فيهي واجب.

    حسن عماد الدين أيوب

    عدد المساهمات : 5
    تاريخ التسجيل : 25/12/2011

    رد: الحقوق والحريات والواجبات

    مُساهمة من طرف حسن عماد الدين أيوب في الأحد ديسمبر 25, 2011 5:01 pm

    (1)- أرى أنه لو كانت حرية الرأي مطلقة فإن الفوضى ستنتشر و سيصبح من الطبيعي إهانة الأشخاص و شتمهم مما سيترتب عليه انتشار للفوضى وتدني المستوى الحضاري للمجتمع و تدني طرائق تعامل الناس مع بعضهم البعض

    (2)- الدستور السوري :
    1-المادة 25 :الحرية حق مقدس وتكفل الدولة للمواطنين حريتهم الشخصية وتحافظ على كرامتهم وأمنهم.
    سيادة القانون مبدأ أساسي في المجتمع والدولة.
    المواطنون متساوون أمام القانون في الحقوق والواجبات .
    تكفل الدولة مبدأ تكافؤ الفرص بين المواطنين.
    2-المادة 28 :كل متهم بريء حتى يدان بحكم قضائي مبرم.
    لا يجوز تحري أحد أو توقيفه إلا وفقاً للقانون.
    لا يجوز تعذيب أحد جسدياً أو معنوياً أو معاملته معاملة مهينة ويحدد القانون عقاب من يفعل ذلك.
    حق التقاضي وسلوك سبل الطعن والدفاع أمام القضاء مصون بالقانون.
    3-المادة 31 :المساكن مصونة لا يجوز دخولها أو تفتيشها إلا في الأحوال المبينة في القانون.
    4-المادة 35 :حرية الاعتقاد مصونة وتحترم الدولة جميع الأديان.
    تكفل الدولة حرية القيام بجميع الشعائر الدينية على أن لا يخل ذلك بالنظام العام.

    - شرعة حقوق الإنسان:
    1-المادة 1 :يولد جميع الناس أحراراً متساوين في الكرامة والحقوق، وقد وهبوا عقلاً وضميراً وعليهم أن يعامل بعضهم بعضاً بروح الإخاء.
    2-المادة 7 و 8 و 9 :كل الناس سواسية أمام القانون ولهم الحق في التمتع بحماية متكافئة عنه دون أية تفرقة، كما أن لهم جميعا الحق في حماية متساوية ضد أي تميز يخل بهذا الإعلان وضد أي تحريض على تمييز كهذا , لكل شخص الحق في أن يلجأ إلى المحاكم الوطنية لإنصافه عن أعمال فيها اعتداء على الحقوق الأساسية التي يمنحها له القانون , لا يجوز القبض على أي إنسان أو حجزه أو نفيه تعسفاً .
    3-المادة 17 :لكل شخص حق التملك بمفرده أو بالاشتراك مع غيره , لا يجوز تجريد أحد من أملاكه تعسفاً.
    4-المادة 18 :لكل شخص الحق في حرية التفكير والضمير والدين، ويشمل هذا الحق حرية تغيير ديانته أو عقيدته، وحرية الإعراب عنهما بالتعليم والممارسة وإقامة الشعائر ومراعاتها سواء أكان ذلك سراً أم مع الجماعة.

    (3)- في الدستور
    1- ثلاث حقوق:
    * المادة 26 : لكل مواطن حق الإسهام في الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية وينظم القانون ذلك.
    * المادة 36 : العمل حق لكل مواطن وواجب عليه وتعمل الدولة على توفيره لجميع المواطنين.
    * المادة 37 : التعليم حق تكفله الدولة وهو مجاني في جميع مراحله وإلزامي في مرحلته الابتدائية وتعمل الدولة على مد الإلزام إلى مراحل أخرى وتشرف على التعليم وتوجهه بما يحقق الربط بينه وبين حاجات المجتمع والإنتاج.
    2- ثلاث واجبات:
    * المادة 40 : جميع المواطنين مسؤولون في تأدية واجبهم المقدس بالدفاع عن سلامة الوطن واحترام دستوره ونظامه الوحدوي الاشتراكي و الجندية إلزامية وتنظم بقانون.
    * المادة 41 : أداء الضرائب والتكاليف العامة واجب وفقاً للقانون.
    * المادة 42 : الحفاظ على الوحدة الوطنية وصيانة أسرار الدولة واجب على كل مواطن.

    - في شرعة حقوق الإنسان
    1- ثلاث حقوق:
    * المادة 26 : لكل شخص الحق في التعلم، ويجب أن يكون التعليم في مراحله الأولى والأساسية على الأقل بالمجان، وأن يكون التعليم الأولي إلزامياً وينبغي أن يعمم التعليم الفني والمهني، وأن ييسر القبول للتعليم العالي على قدم المساواة التامة للجميع وعلى أساس الكفاءة.
    * المادة 27 : لكل فرد الحق في أن يشترك اشتراكاً حراً في حياة المجتمع الثقافي وفي الاستمتاع بالفنون والمساهمة في التقدم العلمي والاستفادة من نتائجه.
    * المادة 28 : لكل فرد الحق في التمتع بنظام اجتماعي دولي تتحقق بمقتضاه الحقوق والحريات المنصوص عليها في هذا الإعلان تحققاً تاما.
    2- ثلاث واجبات:
    * المادة 29 : على كل فرد واجبات نحو المجتمع الذي يتاح فيه وحده لشخصيته أن تنمو نمواً حراُ كاملاً.
    * خضع الفرد في ممارسة حقوقه وحرياته لتلك القيود التي يقررها القانون فقط، لضمان الاعتراف بحقوق الغير وحرياته واحترامها ولتحقيق المقتضيات العادلة للنظام العام والمصلحة العامة والأخلاق في مجتمع ديمقراطي.
    * لا يصح بحال من الأحوال أن تمارس هذه الحقوق ممارسة تتناقض مع أغراض الأمم المتحدة ومبادئها.

    علي يوسف

    عدد المساهمات : 5
    تاريخ التسجيل : 01/11/2011

    رد: الحقوق والحريات والواجبات

    مُساهمة من طرف علي يوسف في الإثنين ديسمبر 26, 2011 10:09 pm

    (1)-إن حرية الرأي مهمة ولكن وفق حدود لا يعلا عليها لأن الحرية الزائدة قد

    تستغل من قبل البعض في الإساءة وذلك قد يؤدي إلى مشاكل كارثية في المجتمع

    قد تقوده إلى الضياع والتفتت
    (2)-الموازنة
    شرعة الامم:
    1-يولد جميع الناس أحراراً متساوين في الكرامة والحقوق، وقد وهبوا عقلاً

    وضميراً وعليهم أن يعامل بعضهم بعضاً بروح الإخاء.
    2-لايجوز استرقاق أو استعباد أي شخص، ويحظر الاسترقاق وتجارة الرقيق

    بكافة أوضاعهما
    3-لكل إنسان أينما وجد الحق في أن يعترف بشخصيته القانونية
    الدستور:
    1- سيادة القانون مبدأ أساسي في المجتمع والدولة.
    2- المواطنون متساوون أمام القانون في الحقوق والواجبات.
    3- تكفل الدولة مبدأ تكافؤ الفرص بين المواطنين.
    (3)أ-حقوق الدستور :
    - العمل حق لكل مواطن وواجب عليه وتعمل الدولة على توفيره لجميع المواطنين.
    -يحق لكل مواطن أن يتقاضى أجره حسب نوعية العمل ومردوده وعلى الدولة أن تكفل ذلك.
    -لكل مواطن الحق بالتنقل في أراضي الدولة إلا إذا منع من ذلك بحكم قضائي أو تنفيذا لقوانين الصحة والسلامة العامة.
    واجبات الدستور:
    -جميع المواطنين مسؤولون في تأدية واجبهم المقدس بالدفاع عن سلامة الوطن واحترام دستوره ونظامه الوحدوي الاشتراكي.
    -الجندية إلزامية وتنظم بقانون.
    -أداء الضرائب والتكاليف العامة واجب وفقا للقانون
    ب-حقوق الشرعة:
    1-حق التمتع بكافة الحقوق والحريات الواردة في هذا الإعلان، دون أي تمييز
    2- الحق في الحياة والحرية وسلامة شخصه
    3-الحق في أن يعترف بشخصيته القانونية
    واجبات الشرعة :
    1-على كل فرد واجبات نحو المجتمع الذي يتاح فيه وحده لشخصيته أن تنمو نمواً حراُ كاملاً.
    2 - يخضع الفرد في ممارسة حقوقه وحرياته لتلك القيود التي يقررها القانون فقط، لضمان الاعتراف بحقوق الغير وحرياته واحترامها ولتحقيق المقتضيات العادلة للنظام العام والمصلحة العامة والأخلاق في مجتمع ديمقراطي.
    3 - لا يصح بحال من الأحوال أن تمارس هذه الحقوق ممارسة تتناقض مع أغراض الأمم المتحدة ومبادئها.


    نسيم الخوري

    عدد المساهمات : 7
    تاريخ التسجيل : 25/10/2011

    رد: الحقوق والحريات والواجبات

    مُساهمة من طرف نسيم الخوري في الجمعة ديسمبر 30, 2011 8:23 am

    لكل شعب الحق المطلق في ممارسة حريته داخل بلده،لكن ما نحب أن نلفت الانتباه إليه، هو أن هناك حرية بالمعنى الراقي للحرية، وهي الحرية التي لها خطوط حمراء لا تتجاوزها. وهناك حرية سلبية وهي الحرية المطلقة. وهذه الأخيرة لا يقبل بها الكل نظرا لمساوئها الكثيرة، ومن يقبل بها ويقرها فلا بد من أن يكتوي بنار سلبياتها، لكن ليس له الحق في أن يكوي بها غيره من الشعوب، إلا أن يقبلوا، ونحن كسوريين لا نقبل بأن نكتوي بهذه النار وهذا حقنا. لأننا لا نؤمن بوجود حرية مطلقة في أي مجال من المجالات. ونقول للشعوب التي تؤمن بالحرية المطلقة إذا كنتم تؤمنون بها حقا، فلماذا تسنون فوانين وتبنون محاكم وسجون وتكونون محامين وقضاة ... أليس هدا اعتداء على الحرية،بالحقيقة إن نتائج هذه الحرية أكبر بكثير مما يتصوره أي إنسان فهي تسبب التشاجر بين الأفراد و لا تحقق أي جنس من العدل و تؤدي إلى التخلف و الجهل بالإضافة إلى عدم سماع آراء الآخرين و هذا بدوره سيؤدي إلى جرائم و فوضى مع عدم استبباب الأمن .
    ---------------------------
    الحقوق و الحريات و الواجبات في شرعة حقوق الإنسان :
    إن هذه الشرعة قد أعطت الناس حقوقهم في جميع أنحاء العالم و أفسحت المجال أمامهم للمساهمة في تطوير مجتمعاتهم و بناء الإنسانية من خلال المشاركة في البحوث العلمية و كافة المهن و الاختصاصات في سوق العمل و التعليم و حتى ممارسة الشعائر الدينية بحرية مع الحفاظ على حقوق الآخرين و المواطنة وهذه بعض المواد التي يتضمنها نص شرعة حقوق الإنسان :
    المادة 1: يولد جميع الناس أحراراً متساوين في الكرامة والحقوق، وقد وهبوا عقلاً وضميراً وعليهم أن يعامل بعضهم بعضاً بروح الإخاء.
    المادة 3: لكل فرد الحق في الحياة والحرية وسلامة شخصه.
    المادة 4:لا يجوز استرقاق أو استعباد أي شخص، ويحظر الاسترقاق وتجارة الرقيق بكافة أوضاعهما.
    المادة 5: لا يعرض أي إنسان للتعذيب ولا للعقوبات أو المعاملات القاسية أو الوحشية أو الحاطة بالكرامة.
    -----------------------
    الحقوق و الحريات و الواجبات في الدستور :
    صان الدستور الدائم للجمهورية العربية السورية حرية الرأي في المادة 37 منه التي نصت على أن «لكل مواطن الحق في أن يعرب عن رأيه بحرية وعلنية بالقول والكتابة وكافة وسائل التعبير الأخرى»، وتضيف هذه المادة على أنه من حق كل مواطن «أن يسهم في الرقابة والنقد البناء بما يضمن سلامة البناء الوطني والقومي ويدعم النظام الاشتراكي»، ولتحقيق ذلك تضيف هذه المادة أنه يتوجب أن «تكفل الدولة حرية الصحافة والطباعة والنشر وفقاً للقانون».
    ومن ناحية أخرى فإن سورية انضمت إلى عدد كبير من الصكوك الدولية التي تنص على مجموعة من الحقوق والالتزامات الكفيلة باحترام كرامة الإنسان وحقوقه الأساسية نذكر منها ما يلي:
    1- العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية الصادر في 16/12/1966.. انضمت سورية في 21/4/1969.
    2- الاتفاقية الدولية لقمع جريمة الفصل العنصري والمعاقبة عليها الصادرة في 31/12/1965.. انضمت سورية في 18/6/1976.
    3- اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة 28/12/1979.. انضمت سورية في 27/3/2003.
    4- اتفاقية حقوق الطفل الصادرة في 30/11/1989.. انضمت سورية في 15/7/1993.
    كما أن سورية منضمة إلى 58 اتفاقية ذات صلة بحقوق العمال والحريات النقابية تم تبنيها ضمن إطار منظمة العمل الدولية، وهي منضمة إلى العديد من الاتفاقيات الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان الثقافية والفكرية ضمن إطار منظمة «اليونيسكو».
    -------------------------------------
    -------------------------------------


      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء يناير 15, 2019 11:46 pm