التربية الوطنية

اهلاً وسهلاً بكل الطلاب الأعزاء في ثانوية المتفوقين
التربية الوطنية

تربوي تعليمي يهتم بالقضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية في سورية والوطن العربي والعالم


    الاعلام في الحرب

    شاطر
    avatar
    aboza2eer

    عدد المساهمات : 5
    تاريخ التسجيل : 19/12/2010
    العمر : 22

    الاعلام في الحرب

    مُساهمة من طرف aboza2eer في الإثنين ديسمبر 20, 2010 6:19 pm

    الإعلام في الحرب

    في اللحظات الأولى لاصطدام طائرات الركاب بأهداف خاطفيها، في واشنطن ونيويورك، سيطرت على العالم حالة من الذهول كان صعباً معها تمييز الحقيقة من الخيال، في هذه اللحظات التي تستعصي على الوصف تكثفت وظيفة الإعلام اللاهث دوماً خلف الجديد والمفاجئ وغير المتوقع، فارتسمت في أذهان جميع الذين شاهدوا الحدث صورة واحدة، ما لبثت أن غدت صورة مركزية تستدعي الـ ما قبل والـ ما بعد. تلكم كانت لحظة تدشينية لما سيسمى، بعد ذلك، الحرب على الإرهاب. وعلى خلفية هذه الصورة، بدأ الاستقطاب بين قطبين يمسكان كل من جهته بمقاليد الأمور: جورج بوش وأسامة بن لادن اللذين ستختفي تدريجياً سماتهما الشخصية ويتحولان إلى رمزين وبطلين. الأسرار التي تكتنف شخصية بن لادن وحياته ونشاطه وشبكة تنظيماته الإرهابية المنتشرة في غير مكان والقوة الأسطورية التي نسبت إليه بتدمير مركز التجارة العالمي ومقر وزارة الدفاع الأمريكية، وتحدي أقوى دولة في العالم في عقر دارها، ستنتج العناصر الرمزية لصورة الرئيس الأمريكي بصفته البطل النقيض. حول الإعلام أسامة بن لادن إلى كائن خرافي وإلى رمز للإرهاب، وإلى سند ذرائعي لتعريف الإرهاب وتحديد ماهيته، بمعزل عن جميع أسبابه. فرمزية بن لادن ابتلعت حكومة طالبان الموالية لباكستان الموالية للولايات المتحدة، وجغرافية أفغانستان وتاريخها وشعبها، وابتلعت أكثر من ذلك العرب والمسلمين، وسائر المواقف والأفعال والآراء التي تنتقد السياسة الأمريكية أو تعارضها. فلغة الإعلام السمعية البصرية خاصة التي تجمع الصورة والكلام والكتابة والنغمة الموسيقية تولد نوعاً من الإدراك الحسي الجماعي قوامه المماهاة والإسقاط. ويعزز ذلك الإدراك الطابع الانتقائي والتلفيقي للإعلام الذي يصطفي عدداً محدوداً من الصور والوقائع والحقائق من صور ووقائع وحقائق غير محدودة، ويضعها في سياق تتخفى غائيته ومقاصده في ثنايا هذا التصنيع الباهر البالغ الدقة والإدهاش.
    على أن ما هو أخطر من هذا وذاك هو ما يقوم به الإعلام بطريق مباشرة وغير مباشرة، من إيقاظ النزعات والرواسب الدينية والمذهبية والقومية والإثنية. فهو إذ تشرب بهذه الثقافات وعمل على تفسيخها، ينكأ، في مناخ الحرب، ما ترسب في اللاشعور الجمعي من آثار الحروب والنزاعات الدينية والمذهبية والقومية والإثنية. ولا سيما أنه يخاطب كتلاً هائلة من البشر أسهمفي مقابل الإعلام الغربي الكثيف، لدينا نحن العرب إعلام ناقص وكاذب في الوقت نفسه، لا يحظى باحترام المواطنين وثقتهم، بل إنه لا يحظى باحترام معظم العاملين فيه، باستثناء بعض الفضائيات العربية التي لا يشاهدها في الوطن العربي الكبير سوى عشر السكان أو أكثر قليلاً أو أقل قليلاً، وبعض الصحف والمجلات العربية التي يمكن إحصاء قرائها بعدد النسخ التي تبيعها، وهذه وتلك تستمد معظم مادتها الإعلامية، أو بعضها، من مصادر غربية لديها إمكانية مواكبة الحدث وتغطيته. في ظل الإعلام الناقص والكاذب في معظم أقطار الوطن العربي يتعرض الرأي العام العربي لتأثيرات الإعلام الغربي التي تسهم إلى هذا الحد أو ذاك في تشتيته وتعميته. هو نفسه في تنميطها وتسطيح ثقافتها وتحويلها إلى قوة استهلاك للسلع المادية والسلع الثقافية سواء بسواء.
    الإعلام سلاح مهم في الحرب والسلم، ولكنه في الحرب أشد قوة ومضاء. ولما كانت الحرب اختباراً شاملاً للقوى، فإنها تكشف عن المعنى العميق للثقافة الجماهيرية بوصفها ثقافة الاستلاب الناجز، ثقافة العنف والخوف.
    المصدر :جاد الكريم الجباعي
    avatar
    razanhilal

    عدد المساهمات : 8
    تاريخ التسجيل : 11/12/2010

    رد: الاعلام في الحرب

    مُساهمة من طرف razanhilal في الإثنين ديسمبر 20, 2010 9:29 pm

    إن واقع الإعلام في معظم وطننا العربي مخز ومضلل لصالح الحكومات الفاسدة , إما خوفا , أو تملقا و أوتآمرا
    والأسوأ أننا شعب لا يعنيه البحث عن الحقيقة و ولا نقرأ جيدا , ولا نعتبر , وخاصة في زمن غدت فيه الحرب الإعلامية الركيزةالأساس في كل قرار
    شكرا زميلي العزيز , وتصبحون على أمل

    youss141
    Admin

    عدد المساهمات : 46
    تاريخ التسجيل : 10/12/2010

    رد: الاعلام في الحرب

    مُساهمة من طرف youss141 في الإثنين ديسمبر 20, 2010 9:33 pm

    شكراً لك aboza2eer على هذا الموضوع ولكن في الآونة الأخيرة سمعنا أن هناك محطة سورية ستكون مثالاً يحتذى به في عالم الإعلام
    نتمنى أن تكون هذه القناة كما تعرّف عن نفسها علها تسدّ جزءاً من الهوة الإعلامية بيننا وبين الغرب

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء يناير 15, 2019 11:17 pm